Racha Fayad elected as Miss Lebanese Emigrants in France for the year 2016 – 26 June 2016

كانت الجالية اللبنانية في فرنسا أول أمس الأحد على موعد مع أحد أهم الإحداث الاجتماعية التي يترقبها اللبنانيون كل سنة على اختلاف الطوائف والمذاهب والتيارات السياسية.

فكعادتها كل عام، ومنذ ٢٠٠٨، نظم المجلس الوطني للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم ـ فرنسا برئاسة أرتميس كيروز، حفل إنتخاب ملكة جمال لبنان ـ فرنسا عن العام ٢٠١٦ برعاية القائم بأعمال سفارة لبنان غادي خوري ومشاركة وزارة السياحة اللبنانية ومكتب السياحة اللبناني في باريس.

2016-06-26-mle-france1

Picture 1 of 2

أقيم الحفل في فندق ماريوت الفاخر في جادة الشانزيليزيه الذي لم تتسع قاعة الإحتفالات فيه للجمهور الكبير من أبناء الجالية اللبنانية في فرنسا بكل مكوّناتها من مواطنين ودبلوماسيين ورجال أعمال وعدد من اللبنانيين المنتخبين في بلديات فرنسا وجمع من رجال الإعلام.

كانت لجنة التحكيم هذا العام برئاسة سيرج عقل مدير مكتب السياحة اللبناني، وعضوية: رولى نور الدين السكرتير الأول في السفارة اللبنانية، موسى غانم المستشار في بلدية مدينة بوتو، ميليا جبور المستشارة والمندوبة الدائمة المسساعدة في بعثة لبنان لدى اليونسكو، نايلة نصر عبد الخالق مديرة شركة “كوم ن برود” للإنتاج، ادوين هرمل مسؤول التواصل في شركة ” إسمود”، وملكة جمال لبنان ـ فرنسا العام الماضي منال حيدر.

بدأ الإحتفال الذي أدارت مجرياته رنده قهوجي بالنشيدين اللبناني والفرنسي. ثم استهلّت رئيسة الجامعة في فرنسا أرتميس كيروز الحفل بإلقاء كلمة رحبت فيها بالحضور ونوّهت بجهود لجنة التنظيم، وشكرت جميع الراعين والمساهمين وخصوصاً وزارة السياحة اللبنانية ومكتب السياحة اللبناني في باريس. ثم أشارت الى أن الريع البسيط لهذا الحفل سيعود لمؤسسة سيسوبيل اللبنانية التي تهتم برعاية المعوّقين، كما طلبت من الحضور مساعدة هذه المؤسسة الخيرية عبر التبرع أو الرعاية.

شاركت في المسابقة عشر مرشحات جئن من مختلف المحافظات الفرنسية وجميعهن من الطالبات الجامعيات وهن: أوريلي درّاق، لورين حنا، ألماس علي خان، إليز عبد المسيح، كلارا عبد الساتر، باميلا الحاج،  باولا قيومجي، ستيفاني ملكي، رشا فايد وميلاني خاطر.

وبعد عروض المتسابقات أمام لجنة التحكيم بملابس دار التصميم “اسمود”، وبعد وصلات فنية من الرقص الحديث قدمتها فرقة ” لآلئ ” وتخللت هذه العروض، ثم اسئلة أعضاء لجنة التحكيم، أعلن رئيس اللجنة بعد انتهاء مداولاتها فوز الآنسة رشا فياض بلقب ملكة جمال لبنان ـ فرنسا للعام ٢٠١٦ وحلّت الآنسة لورين حنا وصيفة أولى والآنسة باولا قيومجي وصيفة ثانية.

وتميزت المرشحات هذا العام أيضاً بالمستوى العلمي الرفيع حيث كنّ جميعهن من الجامعيات أو طالبات المعاهد العليا. والملكة الجديدة تبلغ من العمر ٢١ عاماً، وهي طالبة في كلية الطب وتود التخصص في سرطان الثدي. أما الوصيفة الأولى فهي طالبة في كلية الحقوق والوصيفة الثانية تتخصص في الادارة والتجارة.

وبعد إعلان النتائج والتتويج، دعي الجميع إلى كوكتيل أقيم في حدائق الفندق.

يذكر أن الملكة المنتخبة ستشارك هذا الصيف في لبنان في حفل انتخاب ملكة جمال اللبنانيين المغتربين وذلك خلال حفل تنظّمه بلدية ضهور الشوير في ١٣ آب المقبل.